المياه المعبأة:  بين فرص الاستثمار  ومخاطر التصنيع المياه المعبأة:  بين فرص الاستثمار  ومخاطر التصنيع

في‭ ‬حين‭ ‬يشهد‭ ‬العالم‭ ‬أزمة‭ ‬مياه‭ ‬وجفاف‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬خفية‭ ‬عن‭ ‬الجميع،‭ ‬تضاعف‭ ‬المعدل‭ ‬العالمي‭ ‬لاستهلاك‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬أربع‭ ‬مرات‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬1990‭ ‬و2005‭. ‬وتعتبر‭ ‬مياه‭ ‬الينابيع‭ ‬ومياه‭ ‬الصنبور‭ ‬النقية‭ ‬رائدة‭ ‬المبيعات‭ ‬العالمية‭.  ‬وحسب‭ ‬التقديرات‭ ‬الأخيرة،‭ ‬تستهلك‭ ‬حوالي‭ ‬200‭ ‬مليار‭ ‬زجاجة‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬العالمي‭ ‬سنوياً،‭ ‬تبلغ‭ ‬حصة‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأميركية‭ ‬وحدها‭ ‬حوالي‭ ‬50‭ ‬مليار‭ ‬زجاجة‭. ‬
وزادت‭ ‬المبيعات‭ ‬العالمية‭ ‬للمياه‭ ‬المعبأة‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬خلال‭ ‬العقود‭ ‬القليلة‭ ‬الماضية‭ ‬حتى‭ ‬تجاوزت‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭ ‬مبيعات‭ ‬المشروبات‭ ‬الغازية‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬تتغلب‭ ‬على‭ ‬المياه‭ ‬لفترة‭ ‬طويلة،‭ ‬مما‭ ‬يدل‭ ‬على‭ ‬تبدل‭ ‬تفضيلات‭ ‬المستهلكين‭ ‬والعملاء‭. ‬وأفرز‭ ‬التعطش‭ ‬للماء‭ ‬منافسة‭ ‬محتدمة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تأمين‭ ‬حصة‭ ‬سوقية‭ ‬بين‭ ‬الشركات‭ ‬المنتجة‭ ‬الكبيرة‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬العالمي،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬الشركات‭ ‬الصغيرة‭ ‬المحلية‭ ‬التي‭ ‬تنافس‭ ‬هذه‭ ‬الشركات‭ ‬العملاقة‭ ‬في‭ ‬أسواقها‭. ‬
ويولي‭ ‬المستهلكون‭ ‬في‭ ‬أسواق‭ ‬الدول‭ ‬لمتقدمة،‭ ‬اهتماماً‭ ‬كبيراً‭ ‬بالمواد‭ ‬المضافة‭ ‬والأطعمة‭ ‬الغذائية‭ ‬المعالجة،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬يفضلون‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬على‭ ‬سائر‭ ‬الأنواع‭ ‬الأخرى‭ ‬من‭ ‬المشروبات‭ ‬الغازية‭. ‬
وعلى‭ ‬الصعيد‭ ‬العالمي،‭ ‬ساهمت‭ ‬دول‭ ‬آسيا،‭ ‬خاصة‭ ‬الصين‭ ‬والهند،‭ ‬في‭ ‬دفع‭ ‬عجلة‭ ‬الطلب‭ ‬على‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة،‭ ‬حيث‭ ‬تسعى‭ ‬الحكومات‭ ‬لتوفير‭ ‬مصدر‭ ‬مستدام‭ ‬من‭ ‬مياه‭ ‬الشرب‭ ‬للعدد‭ ‬المتزايد‭ ‬من‭ ‬السكان‭. ‬وتفضل‭ ‬الطبقة‭ ‬الوسطى‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬البلدان،‭ ‬تناول‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬قدر‭ ‬المستطاع،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬شهدت‭ ‬الصين‭ ‬تضاعفاً‭ ‬في‭ ‬مبيعات‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬بشكل‭ ‬ملحوظ‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬القليلة‭ ‬الماضية‭.‬

shutterstock_50978932_web

إن‭ ‬كمية‭ ‬المياه‭ ‬العذبة‭ ‬الصالحة‭ ‬للشرب‭ ‬لا‭ ‬تزيد‭ ‬على‭ ‬3‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬مجمل‭ ‬المياه‭ ‬التي‭ ‬تغطي‭ ‬سطح‭ ‬الأرض‭ (‬97‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬منها‭ ‬مالحة‭). ‬ولهذا‭ ‬تعتبر‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬سوقاً‭ ‬مهمة،‭ ‬إذ‭ ‬توفر‭ ‬مياه‭ ‬الشرب‭ ‬في‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭. ‬ورغم‭ ‬توفّر‭ ‬المياه،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬غير‭ ‬صالحة‭ ‬للشرب‭ ‬في‭ ‬معظم‭ ‬الأحيان‭. ‬لذا‭ ‬تعتبر‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬المصدر‭ ‬الأول‭ ‬لمياه‭ ‬الشرب‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬دول‭ ‬العالم،‭ ‬حتى‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬الدول‭ ‬التي‭ ‬تتمتع‭ ‬بموارد‭ ‬مائية‭ ‬وفيرة‭. ‬

حتى‭ ‬خمسينات‭ ‬القرن‭ ‬العشرين،‭ ‬كانت‭ ‬المياه‭ ‬المعدنية‭ ‬تباع‭ ‬في‭ ‬الصيدليات‭ ‬كمنتج‭ ‬صحي‭. ‬وفي‭ ‬بداية‭ ‬ثمانينات‭ ‬القرن‭ ‬المنصرم،‭ ‬ازدهرت‭ ‬ﻫﺬﻩ‭ ‬ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺔ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ،‭ ‬ﻭﻣﻨﺬ‭ ‬ﺫﻟﻚ‭ ‬ﺍﻟﻮﻗﺖ‭ ‬ﺗﺘﻮﺳﻊ‭ ‬ﻫﺬﻩ‭ ‬ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺔ‭ ‬ﺑﺼﻮﺭﺓ‭ ‬ﺟﻮﻫﺮﻳﺔ،‭ ‬إلا‭ ‬ﺃﻥ‭ ‬هذه‭ ‬ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺔ‭ ‬ﻟﻢ‭ ‬ﺗﺤﻘﻖ‭ ‬ﺃﺭﺑﺎﺣﺎً‭ ‬تذكر‭ ‬ﻟﻤﺼﺎﻧﻊ‭ ‬ﺇﻧﺘﺎﺝ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ‭ ‬ﺇﻻ‭ ‬مؤخراً‭ ‬بفضل‭ ‬اقبال‭ ‬المستهلك‭ ‬عليها‭ ‬وﺍﻧﺨﻔﺎﺽ‭ ‬ﺗﻜﻠﻔﺔ‭ ‬ﺍﻟﻤواد‭ ‬ﺍﻟﺘﻲ‭ ‬يتم‭ ‬استخدامها‭ ‬ﻹﻧﺘﺎﺝ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ،‭ ‬ﺳﻮﺍﺀ‭ ‬ﺑﺎﺳﺘﺨﺪﺍﻡ‭ ‬ﻣﻨﺎﺑﻊ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺪﻧﻴﺔ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﻷﺭﺽ‭ ‬ﺃﻭﻣﺼﺎﺩﺭ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻨﺰﻟﻴﺔ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﺩﻳﺔ‭. ‬

وبرزت‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬كأحد‭ ‬القطاعات‭ ‬التجارية‭ ‬الكبيرة،‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬غرب‭ ‬أوروبا،‭ ‬حيث‭ ‬أصبح‭ ‬استهلاكها‭ ‬يشكل‭ ‬جزءاً‭ ‬من‭ ‬حياة‭ ‬الناس‭ ‬اليومية‭ ‬وطبقاتهم‭ ‬الاجتماعية‭.  ‬وفي‭ ‬محاولة‭ ‬لتقليص‭ ‬اعتمادها‭ ‬على‭ ‬أرباح‭ ‬المشروبات‭ ‬الغازية،‭ ‬طرحت‭ ‬هذه‭ ‬الشركات‭ ‬منتجاتها‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التصنيع‭ ‬المباشر‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الدول‭ ‬أو‭ ‬شراء‭ ‬شركات‭ ‬مياه‭ ‬قائمة‭.‬

البعد‭ ‬الاقتصادي‭ ‬
تمثل‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬القطاع‭ ‬الأسرع‭ ‬نمواً‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬العالمية‭ ‬للمشروبات‭ ‬لكنها‭ ‬باهظة‭ ‬الثمن‭ ‬قياساً‭ ‬بمياه‭ ‬الشرب‭ ‬المنزلية‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تقل‭ ‬جودة‭ ‬عنها‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الحالات‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬غير‭ ‬متوافرة‭ ‬على‭ ‬الدوام،‭ ‬في‭ ‬مقابل‭ ‬توفّر‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬النقية‭ ‬ولكن‭ ‬بأسعار‭ ‬لا‭ ‬تتيح‭ ‬للجميع‭ ‬الاستفادة‭ ‬منها‭. ‬وتقلل‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬من‭ ‬أرباح‭ ‬الشركات‭ ‬التي‭ ‬تقوم‭ ‬بإنتاجها،‭ ‬وبينما‭ ‬لا‭ ‬يتطلب‭ ‬إنتاج‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬ملكية‭ ‬فكرية،‭ ‬نجد‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬الصعب‭ ‬استثمار‭ ‬أموال‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬نشاط‭ ‬أرباحه‭ ‬غير‭ ‬مضمونة‭. ‬ويرى‭ ‬الخبراء‭ ‬العاملون‭ ‬في‭ ‬القطاع،‭ ‬أن‭ ‬سر‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الأرباح،‭ ‬يكمن‭ ‬في‭ ‬كيفية‭ ‬التوزيع،‭ ‬حيث‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬المنتج‭ ‬قريباً‭ ‬من‭ ‬المستهلك،‭ ‬بهدف‭ ‬التقليل‭ ‬من‭ ‬تكاليف‭ ‬التوزيع‭.‬

وعانت‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬من‭ ‬الركود‭ ‬لاقتصادي‭ ‬إبان‭ ‬الأزمة‭ ‬المالية‭ ‬عامي‭ ‬2008‭ ‬و2009،‭ ‬لكن‭ ‬سرعان‭ ‬ما‭ ‬عاود‭ ‬القطاع‭ ‬الانتعاش‭ ‬في‭ ‬2010‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الحجم‭ ‬والمبيعات‭. ‬واستمرت‭ ‬قوة‭ ‬النمو‭ ‬في‭ ‬2011‭ ‬لتشتد‭ ‬أكثر‭ ‬في‭ ‬2012‭ ‬بوتيرة‭ ‬غير‭ ‬مسبوقة‭ ‬ليتكرر‭ ‬المشهد‭ ‬في‭ ‬2013‭. ‬

حقق‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأسواق‭ ‬الأسيوية‭ ‬نمواً‭ ‬قوياً‭ ‬لتتحول‭ ‬إلى‭ ‬أسواق‭ ‬رئيسية‭ ‬للمياه‭ ‬المعبأة‭ ‬خلال‭ ‬الألفية‭ ‬الثانية‭. ‬وفي‭ ‬حقيقة‭ ‬الأمر،‭ ‬أصبحت‭ ‬آسيا‭ ‬سوق‭ ‬إقليمية‭ ‬كبيرة‭ ‬بحلول‭ ‬2011‭ ‬متفوقة‭ ‬على‭ ‬أميركا‭ ‬الشمالية‭ ‬وأوروبا‭. ‬وبلغ‭ ‬استهلاك‭ ‬العالم‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬في‭ ‬2013،‭ ‬نحو70،4‭ ‬مليار‭ ‬جالون،‭ ‬ليرتفع‭ ‬معه‭ ‬متوسط‭ ‬استهلاك‭ ‬الفرد‭ ‬إلى‭ ‬9،9‭ ‬جالون‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬بمعدل‭ ‬وسطي‭ ‬تقريبي‭. ‬ويبدو‭ ‬أن‭ ‬طلب‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬ماضٍ‭ ‬في‭ ‬نموه،‭ ‬مع‭ ‬توقعات‭ ‬بطلب‭ ‬متوسط‭ ‬إلى‭ ‬قوي‭ ‬يتجاوز‭ ‬10‭% ‬حتى‭ ‬حلول‭ ‬العام‭ ‬2019‭ ‬على‭ ‬أقل‭ ‬تقدير‭.‬

shutterstock_355325597_web

ﺭﺑﻤﺎ‭ ‬ﻳﻜﻮﻥ‭ ‬ﻣﻦ‭ ‬ﺍﻟﻤﺜﻴﺮ‭ ‬ﻟﻼﻫﺘﻤﺎﻡ‭ ‬ﺍﻹﺷﺎﺭﺓ‭ ‬ﺇﻟﻰ‭ ‬ﺃﻥ‭ ‬ﺑﻌﺾ‭ ‬ﻣﺼﺎﻧﻊ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻐﺎﺯﻳﺔ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ‭ ‬ﺗﺘﺤﻮﻝ‭ ‬ﺍﻟﻴﻮﻡ‭ ‬ﺑﺼﻮﺭﺓ‭ ‬ﻣﺘﺰﺍﻳﺪﺓ‭ ‬ﻧﺤﻮ‭ ‬ﺻﻨﺎﻋﺔ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ‭ ‬ﻛﺄﺣﺪ‭ ‬ﻣﺼﺎﺩﺭ‭ ‬ﺍﻟﺪﺧﻞ‭ ‬ﺍﻟﻀﺨﻤﺔ،‭ ‬ﻭﻳﺘﻤﺘﻊ‭ ‬ﺍﻟﻌﺪﻳﺪ‭ ‬ﻣﻦ‭ ‬ﻫﺬﻩ‭ ‬ﺍﻟﺸﺮﻛﺎﺕ،‭ ‬ﺧﺼﻮﺻﺎً‭ ‬ﺗﻠﻚ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ،‭ ‬ﺑﻤﻮﻗﻒ‭ ‬ﺗﻨﺎﻓﺴﻲ‭ ‬ﻗﻮﻱ‭ ‬ﺟﺪﺍ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺳﻮﻕ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ‭ ‬ﻋﻠﻰ‭ ‬ﻣﺴﺘﻮﻯ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ‭. ‬ﻟﺬﻟﻚ‭ ‬ﻳﻨﻈﺮ‭ ‬ﺇﻟﻰ‭ ‬ﺻﻨﺎﻋﺔ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ‭ ‬ﻋﻠﻰ‭ ‬ﺃﻧﻬﺎ‭ ‬ﻣﻦ‭ ‬ﺍﻷﻧﺸﻄﺔ‭ ‬ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ‭ ‬ﺍﻟﻮﺍﻋﺪﺓ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ‭. ‬

ﺃﻛﺜﺮ‭ ‬ﻣﻦ‭ ‬ﺫﻟﻚ‭ ‬ﻓﺈﻥ‭ ‬ﺍﻟﻄﻠﺐ‭ ‬ﻋﻠﻰ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ‭ ‬ﻳﺘﺰﺍﻳﺪ‭ ‬ﺑﺼﻮﺭﺓ‭ ‬ﺃﻛﺒﺮ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﻟﺪﻭﻝ‭ ‬ﺍﻟﻔﻘﻴﺮﺓ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ‭. ‬وتباع‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬بأسعار‭ ‬مرتفعة‭ ‬مقارنة‭ ‬بمياه‭ ‬الصنابير،‭ ‬مع‭ ‬أن‭ ‬كلفة‭ ‬إنتاج‭ ‬القارورة‭ ‬منخفضة‭ ‬نسبياً،‭ ‬لكن‭ ‬معظم‭ ‬السعر‭ ‬الذي‭ ‬يدفعه‭ ‬المستهلك‭ ‬يغطي‭ ‬تكاليف‭ ‬النقل‭ ‬والتسويق‭ ‬وأرباح‭ ‬الموزعين،‭ ‬فتكون‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬أغلى‭ ‬ثمناً‭ ‬من‭ ‬مياه‭ ‬الصنابير‭ ‬بما‭ ‬معدله‭ ‬500‭ ‬ـ‭ ‬1000‭ ‬ضعف‭. ‬

وباتت‭ ‬للمياه‭ ‬المعبأة‭ ‬سوق‭ ‬رائجة‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬العربية،‭ ‬لكن‭ ‬حدة‭ ‬هذا‭ ‬‮«‬الغزو‮»‬‭ ‬تتناسب‭ ‬غالباً‭ ‬مع‭ ‬القدرة‭ ‬الشرائية‭. ‬وتشير‭ ‬التقارير‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬أن‭ ‬سوق‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬في‭ ‬إمارة‭ ‬دبي‭ ‬تتجاوز3،5‭ ‬مليار‭ ‬درهم‭ ‬نظراً‭ ‬لنمو‭ ‬عدد‭ ‬السكان‭ ‬ومستوى‭ ‬الدخل‭ ‬في‭ ‬الإمارات،‭ ‬إذ‭ ‬أن‭ ‬قيمة‭ ‬مبيعات‭ ‬التجزئة‭ ‬في‭ ‬سوق‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬ارتفعت‭ ‬بمعدل‭ ‬نمو‭ ‬سنوي‭ ‬تراكمي‭ ‬بلغ‭ ‬نحو‭ ‬12‭.‬8‭% ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬2008‭ ‬وحتى‭ ‬2013‭. ‬

إن‭ ‬بعض‭ ‬التحديات‭ ‬في‭ ‬سوق‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬توفّر‭ ‬فرص‭ ‬محتملة‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬الطاقة‭ ‬المستدامة‭ ‬ومعايير‭ ‬ترشيد‭ ‬الطاقة‭ ‬لإنتاج‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة،‭ ‬وتشكل‭ ‬عملية‭ ‬إعادة‭ ‬تدوير‭ ‬قوارير‭ ‬المياه‭ ‬المستعملة‭ ‬تحدياً‭ ‬كبيراً‭ ‬لكنها‭ ‬قد‭ ‬تشكل‭ ‬فرصة‭ ‬استثمارية‭ ‬جيدة‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬تم‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬الموضوع‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬تجارية‭.‬

يذكر‭ ‬أن‭ ‬تصنيع‭ ‬قنينة‭ ‬واحدة‭ ‬وتعبئتها‭ ‬يتطلب‭ ‬من‭ ‬الماء‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬ضعفي‭ ‬وثلاثة‭ ‬أضعاف‭ ‬مقدار‭ ‬المياه‭ ‬الموجودة‭ ‬بداخلها‭. ‬وإضافة‭ ‬إلى‭ ‬هذا‭ ‬الهدر‭ ‬في‭ ‬الماء‭ ‬لتعبئة‭ ‬ماء‭ ‬آخر،‭ ‬تتطلب‭ ‬هذه‭ ‬الصناعة‭ ‬استهلاكاً‭ ‬كبيراً‭ ‬من‭ ‬الموارد‭ ‬الطبيعية‭ ‬الأخرى،‭ ‬وأهمها‭ ‬النفط‭. ‬ففي‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وحدها،‭ ‬يتم‭ ‬استخدام‭ ‬اكثر‭ ‬من‭ ‬مليون‭ ‬ونصف‭ ‬برميل‭ ‬للنفط‭ ‬الخام‭ ‬سنوياً‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬صناعة‭ ‬وانتاج‭ ‬زجاجات‭ ‬المياه،‭ ‬وهذا‭ ‬رقم‭ ‬يكفي‭ ‬لتزويد‭ ‬100‭ ‬ألف‭ ‬سيارة‭ ‬سنويا‭ ‬بالوقود‭.‬

كما‭ ‬إن‭ ‬ما‭ ‬يقارب‭ ‬90‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الزجاجات‭ ‬يتم‭ ‬التخلص‭ ‬منها‭ ‬بعد‭ ‬استخدامها‭ ‬لمرة‭ ‬واحدة‭ ‬وتنتقل‭ ‬كمية‭ ‬البلاستيك‭ ‬المتبقية‭ ‬إلى‭ ‬جوف‭ ‬التربة‭ ‬حيث‭ ‬تستغرق‭ ‬عملية‭ ‬تحللها‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬400‭ ‬و1000‭ ‬سنة‭. ‬

وفي‭ ‬العام‭ ‬2006‭ ‬وحده،‭ ‬تطلَّب‭ ‬تصنيع‭ ‬عبوات‭ ‬المياه‭ ‬البلاستيكية‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬إنتاج‭ ‬مليون‭ ‬طن‭ ‬من‭ ‬مادة‭ ‬PET،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬استهلك‭ ‬سبعة‭ ‬عشر‭ ‬مليون‭ ‬برميل‭ ‬من‭ ‬النفط‭. ‬ومقابل‭ ‬كل‭ ‬قنينة‭ ‬مياه‭ ‬نستهلكها،‭ ‬نكون‭ ‬قد‭ ‬استهلكنا‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬مباشر‭ ‬ما‭ ‬يعادل‭ ‬ربعها‭ ‬من‭ ‬البترول‭.‬

إلى‭ ‬ذلك‭ ‬نضيف‭ ‬أن‭ ‬إنتاج‭ ‬طن‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬مادة‭ ‬PET،‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬انبعاث‭ ‬ثلاثة‭ ‬أطنان‭ ‬من‭ ‬ثاني‭ ‬أكسيد‭ ‬الكربون‭ ‬في‭ ‬الهواء‭. ‬وطبقاً‭ ‬لـ‭ ‬‮«‬مؤسسة‭ ‬السياسات‭ ‬الاقتصادية‮»‬‭ ‬ينتج‭ ‬العالم‭ ‬حالياً‭ ‬نحو‭ ‬2‭.‬7‭ ‬مليون‭ ‬طن‭ ‬سنوياً‭ ‬من‭ ‬البلاستيك‭ ‬المستخدم‭ ‬في‭ ‬عملية‭ ‬تعبئة‭ ‬المياه‭. ‬

الاستهلاك‭ ‬العالمي
يشهد‭ ‬قطاع‭ ‬المياه‭ ‬نمواً‭ ‬ضخماً‭ ‬في‭ ‬أميركا،‭ ‬وتحتل‭ ‬الأسواق‭ ‬الأميركية‭ ‬المركز‭ ‬الثاني‭ ‬عالمياً‭ ‬بأسرع‭ ‬معدل‭ ‬نمو،‭ ‬إذ‭ ‬شهدت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2014‭ ‬إنفاق‭ ‬المستهلكين‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬18‭.‬8‭ ‬مليار‭ ‬دولار‭ ‬على‭ ‬شراء‭ ‬عبوات‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة،‭ ‬أي‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬إنفاق‭ ‬أي‭ ‬أمة‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬على‭ ‬شرائها،‭ ‬وشهد‭ ‬العام‭ ‬2013‭ ‬تخطي‭ ‬حاجز‭ ‬10‭ ‬مليارات‭ ‬غالون‭ ‬لحجم‭ ‬إنتاج‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬بنمو‭ ‬سنوي‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬5‭ ‬إلى‭ ‬6‭ ‬في‭ ‬المائة‭. 

يقابل‭ ‬ذلك‭ ‬استهلاك‭ ‬الأوروبيين‭ ‬للمياه‭ ‬المخصصة‭ ‬للشرب‭ ‬بمعدل‭ ‬85‭ ‬ليتراً‭ ‬للفرد‭ ‬في‭ ‬السنة،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬تقدم‭ ‬أسواق‭ ‬آسيا،‭ ‬إذ‭ ‬تبلغ‭ ‬نسبة‭ ‬استهلاك‭ ‬دول‭ ‬آسيا‭ ‬والشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وشمال‭ ‬أفريقيا‭ ‬23‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬الاستهلاك‭ ‬العالمي،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬قيمة‭ ‬المبيعات‭ ‬لا‭ ‬تتجاوز‭ ‬15‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬فقط‭ ‬من‭ ‬السوق‭ ‬العالمية،‭ ‬رغم‭ ‬أن‭ ‬استهلاك‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬عالمياً‭ ‬يتزايد‭ ‬بمعدل‭ ‬7‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬سنوياً‭. ‬وتحتل‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬صدارة‭ ‬استهلاك‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬بمعدل‭ ‬113‭ ‬ليتراً‭ ‬للفرد،‭ ‬تليها‭ ‬السعودية‭ ‬79‭ ‬ولبنان‭ ‬77،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬المعدل‭ ‬الوسطي‭ ‬العربي‭ ‬لا‭ ‬يتجاوز‭ ‬ما‭ ‬معدله‭ ‬10‭ ‬ليترات‭ ‬للفرد‭ ‬في‭ ‬السنة‭. ‬وكانت‭ ‬لتقارير‭ ‬الحديثة‭ ‬للرابطة‭ ‬الدولية‭ ‬للمياه‭ ‬المعبأة‭ (‬IBWA‭) ‬حول‭ ‬ترتيب‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬لمقدار‭ ‬استهلاك‭ ‬الفرد‭ ‬السنوي‭ ‬للمياه‭ ‬المعبأة‭ ‬أفادت‭ ‬أن‭ ‬الإمارات‭ ‬ولبنان‭ ‬والسعودية‭ ‬بين‭ ‬الدول‭ ‬الخمس‭ ‬عشرة‭ ‬الأعلى‭ ‬استهلاكاً‭ ‬عالمياً‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬الفردي‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬دول‭ ‬أخرى‭ ‬كالولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وفرنسا‭ ‬وسويسرا‭ ‬وألمانيا‭. ‬

وكان‭ ‬معهد‭ ‬‹معهد‭ ‬سياسات‭ ‬الأرض›‭ ‬قد‭ ‬ذكر‭ ‬أن‭ ‬الاستهلاك‭ ‬العالمي‭ ‬للمياه‭ ‬المعبأة‭ ‬في‭ ‬الزجاجات‭ ‬شهد‭ ‬نمواً‭ ‬بمعدل‭ ‬وصل‭ ‬الى‭ ‬57‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬السنوات‭ ‬الخمس‭ ‬الماضية،‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬المنتج‭ ‬ليس‭ ‬أفضل‭ ‬من‭ ‬مياه‭ ‬الأنابيب‭ ‬في‭ ‬المنازل‭ ‬كما‭ ‬ان‭ ‬تكلفته‭ ‬تزيد‭ ‬على‭ ‬الأخيرة‭ ‬بمقدار‭ ‬ألف‭ ‬ضعف‭.‬

إن‭ ‬ﺳﻬﻮﻟﺔ‭ ‬ﻭﺻﻮﻝ‭ ‬ﺸﺮﻛﺎﺕ‭ ‬تعبئة‭ ‬المياه‭ ‬ﻟﻤﺼﺎﺩﺭها‭ ‬ﺳﻮﺍﺀ‭ ‬ﻛﺎﻧﺖ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺪﻧﻴﺔ‭ ‬ﺃﻭ‭ ‬ﻣﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻨﺎﺯﻝ،‭ ‬لعبت‭ ‬ﺪﻭﺭاً‭ ‬أساسياً‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﺭﺗﻔﺎﻉ‭ ‬ﺍﻟﻌﺮﺽ‭ ‬على‭ ‬ﻫﺬﺍ‭ ‬ﺍﻟﻤﻨﺘﺞ،‭ ‬إذ‭ ‬أن‭ ‬40‭ ‬بالمئة‭ ‬من‭ ‬كميات‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬تأتي‭ ‬من‭ ‬مصادر‭ ‬خاصة‭ ‬بالبلديات‭ ‬المحلية‭ ‬بدلا‭ ‬من‭ ‬ينابيع‭ ‬المياه‭ ‬الطبيعية،‭ ‬ويقدر‭ ‬أن‭ ‬89‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬عالمياً‭ ‬هي‭ ‬مياه‭ ‬مكررة،‭ ‬والبقية‭ ‬هي‭ ‬مياه‭ ‬ينبوعية‭ ‬أو‭ ‬معدنية‭. ‬وﻋﻠﻰ‭ ‬ﺳﺒﻴﻞ‭ ‬ﺍﻟﻤﺜﺎﻝ‭ ‬ﻓﺈﻥ‭ ‬ﺑﺮﻣﻴل‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ‭ ‬ﻳﻔﻮﻕ‭ ‬ﺳﻌﺮﻩ‭ ‬ﺑﺮﻣﻴل‭ ‬ﺍﻟﻐﺎﺯ،‭ ‬ﺣﻴﺚ‭ ‬ﻳﺘﻢ‭ ‬ﺑﻴﻊ‭ ‬ﻣﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻨﺎﺯﻝ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﺩﻳﺔ‭ ‬ﺑﻤﺌﺎﺕ‭ ‬ﺃﺿﻌﺎﻑ‭ ‬ﺳﻌﺮﻫﺎ‭ ‬ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬يفسر‭ ‬الأرباح‭ ‬الهائلة‭ ‬التي‭ ‬تحققها‭ ‬هذه‭ ‬ﺍﻟﺸﺮﻛﺎﺕ‭ ‬وإنفاق‭ ‬ﻣﻠﻴﺎﺭﺍﺕ‭ ‬ﺍﻟﺪﻭﻻﺭﺍﺕ‭ ‬ﻋﻠﻰ‭ ‬ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ‭ ‬ﺍﻹﻋﻼﻥ‭ ‬ﺍﻟﺘﻲ‭ ‬تستهدف‭ ‬جميع‭ ‬شرائح‭ ‬المستهلكين‭ ‬بلغاتهم‭ ‬المختلفة‭. ‬

انقسام‭ ‬حول‭ ‬المخاطر‭ ‬الصحية
ﺗﺰﺍﻳﺪ‭ ‬ﺍﻫﺘﻤﺎﻡ‭ ‬ﺍﻟﻨﺎﺱ‭ ‬ﺑﺼﺤﺘﻬﻢ‭ ‬ﺃﺩﻯ‭ ‬ﺇﻟﻰ‭ ‬ﺗﺰﺍﻳﺪ‭ ‬ﺍﻟﻘﻠﻖ‭ ‬ﻟﺪيهم‭ ‬ﺣﻮﻝ‭ ‬ﺩﺭﺟﺔ‭ ‬ﺟﻮﺩﺓ‭ ‬ﻣﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻨﺎﺯﻝ،‭ ‬ﺧﺼﻮﺻﺎ‭ ‬ﻓﻲ‭ ‬ﺍﻟﺪﻭﻝ‭ ‬ﺍﻟﻨﺎﻣﻴﺔ،‭ ‬ويترافق‭ ‬ذلك‭ ‬مع‭ ‬توصية‭ ‬ﺍﻷﻃﺒﺎﺀ‭ ‬ﺑﺰﻳﺎﺩﺓ‭ ‬ﺍﺳﺘﻬﻼﻙ‭ ‬ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﺑﺎﺕ‭ ‬ﺍﻟﺨﺎﻟﻴﺔ‭ ‬ﻣﻦ‭ ‬ﺍﻟﺴﻜﺮ،‭ ‬ﻣﺜﻞ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺑﺪﻻ‭ ‬ﻣﻦ‭ ‬ﺍﺳﺘﻬﻼﻙ‭ ‬ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﺑﺎﺕ‭ ‬الغازية‭ ‬أو‭ ‬العصائر‭ ‬المصنعة،‭ ‬ﻟﺬﻟﻚ‭ ‬ﻳﻨﻈﺮ‭ ‬ﺇﻟﻰ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺒﺄﺓ‭ ‬ﺍﻟﻴﻮﻡ‭ ‬ﻋﻠﻰ‭ ‬ﺃﻧﻬﺎ‭ ‬ﺃﺣﺪ‭ ‬ﺍﻟﺨﻴﺎﺭﺍﺕ‭ ‬ﻟﺤﻴﺎﺓ‭ ‬ﺻﺤﻴﺔ‭ ‬ﺳﻠﻴﻤﺔ،‭ ‬ﻭﻫﻨﺎﻙ‭ ‬ﺍﺩﻋﺎﺀﺍﺕ‭ ‬ﺑﺄﻥ‭ ‬ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻌﺪﻧﻴﺔ‭ ‬ﺑﺎﻟﺬﺍﺕ‭ ‬ﻟﻬﺎ‭ ‬ﻓﻮﺍﺋﺪ‭ ‬ﻋﻼﺟﻴﺔ‭ ‬ﻣﻘﺎﺭﻧﺔ‭ ‬ﺑﻤﻴﺎﻩ‭ ‬ﺍﻟﻤﻨﺎﺯﻝ‭ ‬ﺍﻟﻌﺎﺩﻳﺔ‭. ‬

يفضل‭ ‬البعض‭ ‬شرب‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬لأسباب‭ ‬عدة،‭ ‬منها‭ ‬طعم‭ ‬المواد‭ ‬الكيميائية‭ ‬المضافة‭ ‬إلى‭ ‬مياه‭ ‬الحنفية،‭ ‬وخصوصاً‭ ‬الكلور‭ ‬المستعمل‭ ‬في‭ ‬عملية‭ ‬التنقية‭. ‬وعلى‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬يمتنع‭ ‬39‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬الفرنسيين‭ ‬شرب‭ ‬مياه‭ ‬الحنفية‭ ‬بسبب‭ ‬طعمها،‭ ‬في‭ ‬مقابل‭ ‬7‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭. ‬في‭ ‬حين‭ ‬أدى‭ ‬تلوث‭ ‬جرثومي‭ ‬لمياه‭ ‬الشرب‭ ‬المنزلية‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2000‭ ‬إلى‭ ‬وفاة‭ ‬أشخاص‭ ‬عدة‭ ‬في‭ ‬كندا‭ ‬إذ‭ ‬جرفت‭ ‬الأمطار‭ ‬روث‭ ‬الأبقار‭ ‬الملوث‭ ‬الى‭ ‬شبكة‭ ‬مياه‭ ‬احدى‭ ‬المدن‭ ‬في‭ ‬أونتاريو،‭ ‬وفي‭ ‬أفريقيا،‭ ‬90‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬المبتذلة‭ ‬يجري‭ ‬تصريفها‭ ‬في‭ ‬الأنهار‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬معالجة،‭ ‬مما‭ ‬يتسبب‭ ‬في‭ ‬تلوث‭ ‬75‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬أنهار‭ ‬القارة‭ ‬ووفاة‭ ‬مليوني‭ ‬طفل‭ ‬سنوياً‭. ‬

واستنتجت‭ ‬دراسة‭ ‬الصندوق‭ ‬العالمي‭ ‬لحماية‭ ‬الطبيعة‭ ‬أن‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة،‭ ‬في‭ ‬بلدان‭ ‬كثيرة،‭ ‬ليست‭ ‬أسلم‭ ‬أو‭ ‬أفضل‭ ‬للصحة‭ ‬من‭ ‬مياه‭ ‬حنفية‭ ‬الشرب‭ ‬حيثما‭ ‬تخضع‭ ‬هذه‭ ‬لرقابة‭ ‬صارمة‭. ‬وأضافت‭ ‬أن‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة،‭ ‬إذا‭ ‬تم‭ ‬انتاجها‭ ‬بحسب‭ ‬الأصول،‭ ‬تفي‭ ‬بغرضها‭ ‬حيث‭ ‬مياه‭ ‬الشرب‭ ‬البلدية‭ ‬معرضة‭ ‬للتلوث‭. ‬

وكأي‭ ‬نشاط‭ ‬صناعي،‭ ‬تنطوي‭ ‬صناعة‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬على‭ ‬أضرار‭ ‬بيئية‭. ‬فصنع‭ ‬قوارير‭ ‬المياه‭ ‬وإعادة‭ ‬تدويرها‭ ‬وحرقها‭ ‬عمليات‭ ‬تستهلك‭ ‬كميات‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬المواد‭ ‬الأولية‭ ‬والطاقة‭ ‬وتنتج‭ ‬غازات‭ ‬ومخلفات‭ ‬تلوث‭ ‬الهواء‭ ‬والماء‭ ‬والتربة‭. ‬

في‭ ‬البداية،‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬متوافرة‭ ‬إلا‭ ‬في‭ ‬قوارير‭ ‬زجاجية‭. ‬والزجاج‭ ‬لا‭ ‬يفقد‭ ‬خصائصه‭ ‬لدى‭ ‬إعادة‭ ‬تدويره‭. ‬ويمكن‭ ‬غسل‭ ‬القوارير‭ ‬الزجاجية‭ ‬وإعادة‭ ‬تعبئتها‭ ‬حوالي‭ ‬80‭ ‬مرة‭. ‬وفي‭ ‬نهاية‭ ‬الستينات،‭ ‬بدأت‭ ‬شركات‭ ‬التعبئة‭ ‬استعمال‭ ‬قوارير‭ ‬مصنوعة‭ ‬من‭ ‬مادة‭ ‬البوليفينيل‭ ‬كلورايد‭ ‬PVC‭. ‬وفي‭ ‬الثمانينات،‭ ‬بدأ‭ ‬استعمال‭ ‬نوع‭ ‬جديد‭ ‬من‭ ‬البلاستيك‭ ‬هو‭ ‬البوليثيلين‭ ‬تيريفثاليت‭ ‬PET،‭ ‬الذي‭ ‬حل‭ ‬مكان‭ ‬PVC‭ ‬نظراً‭ ‬لنقاوته‭ ‬وشفافيته‭ ‬العالية‭ ‬ومقاومته‭ ‬للكسر‭ ‬وسهولة‭ ‬التعامل‭ ‬به‭ ‬وخف‭ ‬وزنه‭ ‬وقابليته‭ ‬للضغط‭ ‬وامكانية‭ ‬إعادة‭ ‬تدويره‭ ‬واعادة‭ ‬تصنيعه‭ ‬وتحويله‭ ‬إلى‭ ‬منتجات‭ ‬مختلفة‭ ‬مثل‭ ‬سجاد‭ ‬البوليستر‭ ‬والأنسجة‭ ‬والألياف‭ ‬المستخدمة‭ ‬في‭ ‬صنع‭ ‬الملابس‭ ‬وصناديق‭ ‬البيض‭ ‬والقوارير‭ ‬الجديدة،‭ ‬ولا‭ ‬يطلق‭ ‬الكلور‭ ‬في‭ ‬الفضاء‭ ‬بعد‭ ‬حرقه‭. ‬

هذا‭ ‬وتشير‭ ‬الاختبارات،‭ ‬إلى‭ ‬وجود‭ ‬ملوثات‭ ‬بعبواتٍ‭ ‬مرت‭ ‬عليها‭ ‬فترة‭ ‬من‭ ‬تاريخ‭ ‬الإنتاج‭ (‬قد‭ ‬تطول‭ ‬لعامين‭). ‬هذه‭ ‬الملوثات‭ ‬يشار‭ ‬إليها‭ ‬بـ‭ ‬Not Detected‭ ‬–‭ ‬ND‭- ‬أي‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬اكتشافها‭. ‬وهذه‭ ‬الملوثات‭ ‬لم‭ ‬تأت‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬ذاتها،‭ ‬وإنما‭ ‬أتت‭ ‬من‭ ‬العبوات‭ ‬البلاستيكية‭. ‬حيث‭ ‬تصنع‭ ‬أغلب‭ ‬عبوات‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬من‭ ‬مادة‭ ‬PET‭ ‬وهي‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬أحدى‭ ‬البوليميرات‭ ‬المشتقة‭ ‬من‭ ‬البترول،‭ ‬أضيفت‭ ‬إليها‭ ‬مواد‭ ‬أخرى‭ ‬لإكسابها‭ ‬المرونة‭ ‬واللون‭ ‬والمتانة‭. ‬

وفي‭ ‬العام‭ ‬2006،‭ ‬اكتشف‭ ‬ويليام‭ ‬شايتوك‭ ‬عالم‭ ‬الكيمياء‭ ‬الجيولوجية‭ ‬بجامعة‭ ‬هايدبيرج‭ ‬أن‭ ‬عنصر‭ ‬‮«‬الإثمد‮»‬‭ ‬أو‭ ‬Antimony،‭ ‬يدخل‭ ‬كعامل‭ ‬حفز‭ ‬بعمليات‭ ‬تصنيع‭ ‬PET،‭ ‬وتبين‭ ‬له‭ ‬أنه‭ ‬يختلط‭ ‬بمياه‭ ‬الشرب‭ ‬الموجودة‭ ‬داخل‭ ‬العبوات‭. ‬أما‭ ‬تناول‭ ‬جرعات‭ ‬صغيرة‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬العنصر‭ ‬فتسبب‭ ‬الإصابة‭ ‬بالدوار‭ ‬وفتور‭ ‬النشاط‭ ‬الوظيفي،‭ ‬ففي‭ ‬حين‭ ‬قد‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬الغثيان‭ ‬وربما‭ ‬الوفاة‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬كانت‭ ‬الجرعات‭ ‬كبيرة‭.‬

وتقوم‭ ‬شركات‭ ‬المياه‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭ ‬تعبئها‭ ‬في‭ ‬قوارير‭ ‬من‭ ‬البلاستيك‭ ‬قابلة‭ ‬للرد‭ ‬واعادة‭ ‬التعبئة،‭ ‬فجميع‭ ‬قناني‭ ‬المياه‭ ‬تقريباً‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬النامية،‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬العربية،‭ ‬ترمى‭ ‬بعد‭ ‬الاستعمال‭.  ‬وفي‭ ‬لبنان،‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬يقدر‭ ‬الانتاج‭ ‬السنوي‭ ‬للشركات‭ ‬المرخصة‭ ‬التي‭ ‬تنتج‭ ‬عبوات‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬نصف‭ ‬ليتر‭ ‬وليترين‭ ‬بنحو‭ ‬9‭ ‬ملايين‭ ‬صندوق،‭ ‬أي‭ ‬نحو‭ ‬108‭ ‬ملايين‭ ‬قنينة‭ ‬مياه،‭ ‬لا‭ ‬يعاد‭ ‬تدوير‭ ‬معظمها‭. ‬

shutterstock_352459508 web

وفي‭ ‬أوروبا،‭ ‬تخضع‭ ‬المياه‭ ‬المعدنية‭ ‬الطبيعية‭ ‬لاختبارات‭ ‬متكررة‭ ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬جودتها‭. ‬وتتم‭ ‬مراقبة‭ ‬الخصائص‭ ‬الفيزيوكيميائية‭ ‬والمعايير‭ ‬الجرثومية‭ ‬في‭ ‬المجمعات‭ ‬والخزانات‭ ‬والمعامل‭ ‬وخطوط‭ ‬التعبئة‭. ‬لكن‭ ‬مياه‭ ‬الصنابير‭ ‬يتم‭ ‬اختبارها‭ ‬كل‭ ‬يومين،‭ ‬اذ‭ ‬أن‭ ‬الشروط‭ ‬الخاصة‭ ‬بها‭ ‬أكثر‭ ‬صرامة‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬المنطبقة‭ ‬على‭ ‬المياه‭ ‬المعدنية‭.‬

أما‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬فتعتبر‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬منتجاً‭ ‬غذائياً‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يستوفي‭ ‬جميع‭ ‬أنظمة‭ ‬مستوعبات‭ ‬السلع‭ ‬الغذائية‭ ‬وجودتها‭ ‬الصادرة‭ ‬عن‭ ‬إدارة‭ ‬الغذاء‭ ‬والدواء‭. ‬أما‭ ‬مياه‭ ‬الصنابير‭ ‬فتعتبر‭ ‬مرفقاً‭ ‬عاماً‭ ‬ويجب‭ ‬أن‭ ‬تستوفي‭ ‬مقاييس‭ ‬وكالة‭ ‬حماية‭ ‬البيئة،‭ ‬علماً‭ ‬أن‭ ‬قواعد‭ ‬إدارة‭ ‬الغذاء‭ ‬والدواء‭ ‬هي‭ ‬أضعف‭ ‬عادة‭ ‬من‭ ‬أنظمة‭ ‬وكالة‭ ‬حماية‭ ‬البيئة‭ ‬المنطبقة‭ ‬على‭ ‬مياه‭ ‬الصنابير‭ ‬في‭ ‬المدن‭ ‬الكبرى‭. ‬

وترى‭ ‬منظمة‭ ‬الأغذية‭ ‬والزراعة‭ ‬العالمية‭ ‬أن‭ ‬ما‭ ‬تحويه‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬من‭ ‬قيمة‭ ‬غذائية‭ ‬ليس‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬محتوى‭ ‬مياه‭ ‬الصنابير‭. ‬فهي‭ ‬تحتوي‭ ‬على‭ ‬كميات‭ ‬صغيرة‭ ‬من‭ ‬المعادن‭ ‬الضرورية‭ ‬مثل‭ ‬الكالسيوم‭ ‬والمنغنيز‭ ‬والفلوريد،‭ ‬لكن‭ ‬هذه‭ ‬هي‭ ‬حال‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬مياه‭ ‬الصنابير‭ ‬الآتية‭ ‬من‭ ‬شبكات‭ ‬التوزيع‭ ‬البلدية‭. ‬وأظهرت‭ ‬دراسة‭ ‬قارنت‭ ‬بين‭ ‬الأنواع‭ ‬الشائعة‭ ‬للمياه‭ ‬المعبأة‭ ‬أنها‭ ‬ليست‭ ‬متفوقة‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬شكل‭ ‬من‭ ‬الأشكال‭ ‬على‭ ‬مياه‭ ‬الصنابير‭ ‬في‭ ‬معظم‭ ‬الدول‭ ‬المتقدمة،‭ ‬لكن‭ ‬تتنوع‭ ‬أسباب‭ ‬التلوث،‭ ‬ومنها‭ ‬نوعية‭ ‬خزانات‭ ‬المياه‭ ‬وعدم‭ ‬القيام‭ ‬بصيانتها‭ ‬دورياً،‭ ‬والاختلاط‭ ‬بين‭ ‬مياه‭ ‬الصرف‭ ‬ومياه‭ ‬الشرب‭ ‬لغياب‭ ‬التخطيط‭ ‬والتنفيذ‭ ‬الفني‭. ‬

مادة‭ ‬‮«‬البرومايد‮»‬‭ ‬المستخدمة‭ ‬في‭ ‬تعقيم‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬أصبحت‭ ‬مصدر‭ ‬قلل‭ ‬للمستهلكين،‭ ‬بعد‭ ‬زيادة‭ ‬نسبتها‭ ‬في‭ ‬مياه‭ ‬الشرب،‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬المصانع‭ ‬تعقم‭ ‬المياه‭ ‬بالأوزون،‭ ‬لذلك‭ ‬تتكون‭ ‬مادة‭ ‬اكسيد‭ ‬البرومايد‭ ‬التي‭ ‬ثبت‭ ‬أنها‭ ‬تتسبب‭ ‬في‭ ‬سرطان‭ ‬الكلى‭ ‬والفشل‭ ‬الكلوي‭. ‬ومادة‭ ‬البرومايد‭ ‬حساسة‭ ‬جداً،‭ ‬ومن‭ ‬المفترض‭ ‬أن‭ ‬لا‭ ‬تتجاوز‭ ‬10‭%. ‬

وبالرغم‭ ‬من‭ ‬ذلك،‭ ‬تؤكد‭ ‬شركات‭ ‬المياه‭ ‬أن‭ ‬غسل‭ ‬العبوات‭ ‬الكبيرة‭ ‬المسترجعة‭ ‬يتم‭ ‬على‭ ‬مراحل‭ ‬عدة‭. ‬مثلاً‭: ‬ثلاث‭ ‬مرات‭ ‬بالماء‭ ‬بواسطة‭ ‬الضغط‭ ‬مع‭ ‬المطهرات،‭ ‬ثم‭ ‬تشطف‭ ‬ثلاث‭ ‬مرات‭ ‬لإزالة‭ ‬أي‭ ‬أثر‭ ‬للمطهرات،‭ ‬ثم‭ ‬تشطف‭ ‬مرة‭ ‬بالماء‭ ‬المعقم،‭ ‬حيث‭ ‬يستعمل‭ ‬الأوزون‭ ‬لتطهير‭ ‬العبوات‭. ‬يذكر‭ ‬أن‭ ‬أنواع‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬مصدرها‭: ‬

•‭ ‬مياه‭ ‬الآبار‭ ‬الارتوازية‭ ‬التي‭ ‬تُستخدم‭ ‬فيها‭ ‬أجهزة‭ ‬لتجميع‭ ‬وسحب‭ ‬المياه‭ ‬من‭ ‬جوف‭ ‬الأرض

•‭ ‬مياه‭ ‬الآبار‭ ‬المعتادة،‭ ‬أي‭ ‬غير‭ ‬الارتوازية

•‭ ‬المياه‭ ‬المعدنية‭ ‬التي‭ ‬تأتي‭ ‬من‭ ‬تحت‭ ‬سطح‭ ‬الأرض‭ ‬وتحتوي‭ ‬على‭ ‬250‭ ‬جزءا‭ ‬لكل‭ ‬مليلتر‭ ‬لمواد‭ ‬صلبة‭ ‬ذائبة‭ ‬من‭ ‬مصادرها‭ ‬الطبيعية،‭ ‬أي‭ ‬دون‭ ‬إضافة‭ ‬خارجية‭ ‬

•‭ ‬مياه‭ ‬الربيع‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬تجميعها‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬الحالية‭ ‬على‭ ‬سطح‭ ‬الأرض‭ ‬بشكل‭ ‬طبيعي

إن‭ ‬الأنواع‭ ‬الأخرى‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬مثل‭ ‬المياه‭ ‬الفوارة‭ ‬sparkling water،‭ ‬وماء‭ ‬الصودا‭ ‬soda water،‭ ‬وماء‭ ‬تونك‭ ‬tonic water،‭ ‬تُصنف‭ ‬في‭ ‬خانة‭ ‬المشروبات‭ ‬الغازية‭.‬

الاستخدام‭ ‬الجائر‭ ‬والشح
أدت‭ ‬النزاعات‭ ‬التي‭ ‬نشبت‭ ‬في‭ ‬يوغوسلافيا‭ ‬إلى‭ ‬تلويث‭ ‬مياه‭ ‬نهر‭ ‬الدانوب‭. ‬وخلال‭ ‬حرب‭ ‬الخليج‭ ‬الأولى‭ ‬تعرضت‭ ‬سدود‭ ‬العراق‭ ‬للقصف،‭ ‬ودمرت‭ ‬أربع‭ ‬مضخات‭ ‬رئيسة‭ ‬للمياه‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬سبع‭ ‬و31‭ ‬منشأة‭ ‬لتوزيع‭ ‬مياه‭ ‬الشرب‭ ‬ومعالجة‭ ‬مياه‭ ‬الصرف‭ ‬الصحي،‭ ‬مما‭ ‬أدى‭ ‬إلى‭ ‬تحويل‭ ‬مياه‭ ‬الصرف‭ ‬الصحي‭ ‬إلى‭ ‬نهر‭ ‬دجلة‭. ‬وفي‭ ‬رواندا‭ ‬التي‭ ‬شهدت‭ ‬إبادة‭ ‬الجماعية،‭ ‬تم‭ ‬إلقاء‭ ‬آلاف‭ ‬الجثث‭ ‬في‭ ‬الآبار‭ ‬والأنهار‭ ‬مما‭ ‬أدى‭ ‬إلى‭ ‬تلوث‭ ‬مصادر‭ ‬المياه‭ ‬التي‭ ‬بدورها‭ ‬أدت‭ ‬إلى‭ ‬وفاة‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الأشخاص‭ ‬أما‭ ‬عطشاً‭ ‬أو‭ ‬تسمماً‭. ‬

هذا‭ ‬وأدى‭ ‬الاستهلاك‭ ‬الكبير‭ ‬إلى‭ ‬نفاد‭ ‬مخزونات‭ ‬المياه‭ ‬الجوفية‭ ‬كما‭ ‬هو‭ ‬حال‭ ‬مناطق‭ ‬شاسعة‭ ‬من‭ ‬أستراليا،‭ ‬وبعض‭ ‬أنحاء‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭.  ‬وفي‭ ‬أمريكا،‭ ‬بدأت‭ ‬ولايات‭ ‬عدة‭ ‬من‭ ‬المعاناة‭ ‬من‭ ‬نقص‭ ‬في‭ ‬المياه،‭ ‬هذا‭ ‬وتتوقع‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬أنه‭ ‬بحلول‭ ‬العام‭ ‬2025م،‭ ‬ستحل‭ ‬هذه‭ ‬الكارثة‭ ‬على‭ ‬أثنين‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬ثلاثة‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬العالمي‭. ‬

وعلى‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬أصبح‭ ‬75‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬السطحية‭ ‬في‭ ‬روسيا‭ ‬و30‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬الجوفية‭ ‬ملوثاً‭. ‬ومن‭ ‬أصل‭ ‬أكبر‭ ‬خمسين‭ ‬نهراً‭ ‬في‭ ‬أوروبا،‭ ‬هناك‭ ‬خمسة‭ ‬أنهر‭ ‬فقط‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬تحتفظ‭ ‬بنقاء‭ ‬مائها،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬أصبحت‭ ‬بحيرات‭ ‬أفريقيا‭ ‬البالغ‭ ‬عددها‭ ‬677‭ ‬كلها‭ ‬ملوثة‭ ‬وتقلصت‭ ‬بحيرة‭ ‬تشاد‭ ‬بنسبة‭ ‬90‭% ‬بسبب‭ ‬الجفاف‭. ‬وفي‭ ‬إيطاليا،‭ ‬جف‭ ‬وادي‭ ‬نهر‭ ‬البو‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يتكفل‭ ‬بري‭ ‬ثلث‭ ‬الزراعة‭ ‬في‭ ‬إيطاليا،‭ ‬وفي‭ ‬الصين‭ ‬تلوث‭ ‬نحو‭ ‬80‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬أنهار‭ ‬البلاد‭ ‬إلى‭ ‬مستوى‭ ‬انعدام‭ ‬الحياة‭ ‬المائية‭ ‬في‭ ‬معظمها‭. ‬أما‭ ‬في‭ ‬باكستان،‭ ‬فيحظى‭ ‬25‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬فقط‭ ‬من‭ ‬السكان‭ ‬بمياه‭ ‬نظيفة‭.‬

مع‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬تقدم،‭ ‬تبقى‭ ‬المياه‭ ‬المعبأة‭ ‬أفضل‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬من‭ ‬مياه‭ ‬الصنبور،‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬بلدان‭ ‬العالم‭ ‬الثالث‭ ‬حيث‭ ‬تنعدم‭ ‬الرقابة‭ ‬الدقيقة،‭ ‬وأفضل‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬المياه‭ ‬الجارية‭ ‬من‭ ‬الينابيع‭ ‬والأنهار،‭ ‬لأن‭ ‬هذه‭ ‬تتطلب‭ ‬فحصاً‭ ‬دورياً‭ ‬يضمن‭ ‬نقاءها‭ ‬وصلاحيتها‭ ‬المهددة‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬وقت‭.‬

لا تعليقات حتى الآن.

كن أول شخص يترك تعليقا.

Your email address will not be published. Required fields are marked *