عالم حاتم العمودي: العمل التجاري المبتكر مقروناً  بالمسؤولية الاجتماعية عالم حاتم العمودي: العمل التجاري المبتكر مقروناً  بالمسؤولية الاجتماعية

تؤمن‭ ‬المجموعة‭ ‬الدولية‭ ‬لحلول‭ ‬الطاقة‭ ‬بضرورة‭ ‬بناء‭ ‬اقتصاد‭ ‬يحافظ‭ ‬على‭ ‬البيئة‭ ‬وبالتالي‭ ‬إيجاد‭ ‬بيئة‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬المساهمة‭ ‬في‭ ‬نهضة‭ ‬اقتصاد‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭.‬

قد‭ ‬تكون‭ ‬هذه‭ ‬المعادلة‭ ‬صعبة‭ ‬في‭ ‬نظر‭ ‬البعض،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬حاتم‭ ‬العمودي،‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمجموعة،‭ ‬على‭ ‬قناعة‭ ‬تامة‭ ‬بإمكانية‭ ‬تحقيق‭ ‬هذا‭ ‬الأمر،‭ ‬فبادر‭ ‬إلى‭ ‬تأسيس‭ ‬شركة‭ ‬تعنى‭ ‬بتقديم‭ ‬الحلول‭ ‬التقنية‭ ‬لمساعدة‭ ‬الشركات‭ ‬الكبرى‭ ‬على‭ ‬تقليل‭ ‬استخدام‭ ‬الطاقة‭ ‬غير‭ ‬الضروري‭ ‬وبالتالي‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬الهدر‭ ‬وتقليل‭ ‬الاستهلاك‭ ‬غير‭ ‬المجدي‭. ‬

“كنا‭ ‬نعيش‭ ‬بلا‭ ‬طاقة‭ ‬وبترول‭ ‬منذ‭ ‬خمسين‭ ‬عام،‭ ‬واليوم‭ ‬نستهلك‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬احتياجنا”‭. ‬هكذا‭ ‬يبادر‭ ‬العمودي‭ ‬إلى‭ ‬القول،‭ ‬بل‭ ‬يذهب‭ ‬إلى‭ ‬أبعد‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬قولاً‭ ‬وفعلاً،‭ ‬فهو‭ ‬يقوم،‭ ‬ضمن‭ ‬دائرة‭ ‬عمله‭ ‬وبيته،‭ ‬في‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬هدر‭ ‬الطاقة‭ ‬واستخدامها‭ ‬غير‭ ‬المثالي،‭ ‬حتى‭ ‬اصبح‭ ‬الأمر‭ ‬بالنسبة‭ ‬له‭ ‬نظام‭ ‬حياة‭ ‬أكثر‭ ‬منه‭ ‬عمل‭ ‬تجاري‭. ‬عن‭ ‬المعضلات،‭ ‬الفكر‭ ‬السائد‭ ‬حول‭ ‬استهلاك‭ ‬الطاقة،‭ ‬الحلول‭ ‬ومجموعته‭ ‬الرائدة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬القطاع‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الخليج‭ ‬العربي،‭ ‬كان‭ ‬لنا‭ ‬هذا‭ ‬اللقاء‭ ‬معه‭. ‬

MAX_0082 copy

أخبرنا‭ ‬عن‭ ‬شركتك،‭ ‬متى‭ ‬تأسست‭ ‬وكيف‭ ‬نبعت‭ ‬الفكرة؟

انا‭ ‬بدأت‭ ‬عملي‭ ‬في‭ ‬المباني‭ ‬الذكية‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2008،‭ ‬لكن‭ ‬أسست‭ ‬الشركة‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2013‭. ‬كنت‭ ‬أركّز‭ ‬على‭ ‬المشاريع‭ ‬الصغيرة‭ ‬كالبيوت‭ ‬والفلل،‭ ‬حيث‭ ‬عمدنا‭ ‬إلى‭ ‬قدمنا‭ ‬أنظمة‭ ‬تحكم‭ ‬ذكية‭ ‬لهذه‭ ‬الأبنية،‭ ‬ومنها‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬أنظمة‭ ‬التحكم‭ ‬بالإنارة‭. ‬بدأت‭ ‬منذ‭ ‬5‭ ‬سنوات‭ ‬العمل‭ ‬الدؤوب‭ ‬واستطعت‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬مشروع‭ ‬صغير‭ ‬مع‭ ‬طيران‭ ‬الإتحاد‭ ‬في‭ ‬أبو‭ ‬ظبي‭ ‬هدفه‭ ‬وضع‭ ‬تصميم‭ ‬طاقة‭ ‬ذكي‭ ‬لمبنى‭ ‬حديث‭ ‬مطابق‭ ‬للمواصفات‭ ‬الأوروبية‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الاستخدام‭ ‬الأمثل‭ ‬للطاقة‭ ‬واستهلاكها‭. ‬قمنا‭ ‬بالعمل‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬المخصص‭ ‬لصالات‭ ‬المسافرين‭ ‬في‭ ‬الدرجة‭ ‬الأولى‭ ‬ورجال‭ ‬الأعمال‭. ‬في‭ ‬نفس‭ ‬الوقت‭ ‬طلبوا‭ ‬منا‭ ‬مراقبة‭ ‬بيانات‭ ‬استهلاك‭ ‬الطاقة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الصالات‭ ‬ولكن‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬متعددة‭ ‬وليس‭ ‬فقط‭ ‬في‭ ‬أبو‭ ‬ظبي‭. ‬لذا‭ ‬قمنا‭ ‬بالتعاقد‭ ‬مع‭ ‬شركة‭ ‬بريطانية‭ ‬لانجاز‭ ‬هذا‭ ‬الأمر،‭ ‬إذ‭ ‬كانت‭ ‬تمتلك‭ ‬غرفة‭ ‬تحكم‭ ‬لمراقبة‭ ‬المعلومات‭ ‬وتقديم‭ ‬التقارير‭ ‬المفصلة‭ ‬حول‭ ‬استهلاك‭ ‬الطاقة‭ ‬ومواقع‭ ‬الهدر‭ ‬أو‭ ‬الاستهلاك‭ ‬الزائد‭ ‬والأعطال‭ ‬الميكانيكية‭ ‬أو‭ ‬الهيدروليكية‭ ‬أو‭ ‬ما‭ ‬شابه‭ ‬ذلك‭. ‬عندها‭ ‬بدأت‭ ‬التفكير‭ ‬والتخطيط‭ ‬لنقل‭ ‬الخدمة‭ ‬من‭ ‬الشركة‭ ‬البريطانية‭ ‬إلى‭ ‬مركز‭ ‬عملنا‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭. ‬تعاملت‭ ‬مع‭ ‬شركات‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬بريطانية‭ ‬متخصصة‭ ‬ببناء‭ ‬غرف‭ ‬التحكم،‭ ‬وكانت‭ ‬النتجية‭ ‬إطلاق‭ ‬غرفة‭ ‬تحكم‭ ‬مركزية‭ ‬في‭ ‬دبي،‭ ‬ونقلنا‭ ‬غرفة‭ ‬التحكم‭ ‬من‭ ‬بريطانيا‭ ‬إلى‭ ‬الإمارات‭. ‬

دخلت‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬جديد‭ ‬كلياً‭ ‬خاصة‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬القطاع‭ ‬يعتمد‭ ‬بشكل‭ ‬كلي‭ ‬على‭ ‬التقنيات‭ ‬الحديثة‭. ‬ما‭ ‬الذي‭ ‬دفعك‭ ‬لإتخاذ‭ ‬هذا‭ ‬القرار؟‭ ‬

نحن‭ ‬محظوظون‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬بالتكلفة‭ ‬القليلة‭ ‬للكهرباء،‭ ‬فهي‭ ‬ليست‭ ‬مرتفعة‭ ‬كدول‭ ‬أوروبا،‭ ‬لكن‭ ‬يغيب‭ ‬عن‭ ‬بال‭ ‬الجميع‭ ‬اننا‭ ‬عشنا‭ ‬قبل‭ ‬50‭ ‬سنة‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬طاقة‭ ‬ولا‭ ‬كهرباء‭ ‬ولا‭ ‬بترول،‭ ‬لذا‭ ‬نرى‭ ‬درجة‭ ‬الاسراف‭ ‬عالية‭. ‬نحن‭ ‬نستهلك‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬احتياجنا‭. ‬الأسعار‭ ‬المدعومة‭ ‬ساعدت‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬انتباه‭ ‬الناس‭ ‬للاستهلاك‭ ‬الزائد‭. ‬هذه‭ ‬نعمة‭ ‬وقد‭ ‬تكون‭ ‬زائلة‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬الانتباه‭ ‬لهذا‭ ‬الأمر‭. ‬مع‭ ‬انخفاض‭ ‬أسعار‭ ‬البترول،‭ ‬بدأ‭ ‬الناس‭ ‬بالتفكير‭ ‬بشكل‭ ‬جدي‭ ‬بالمصاريف‭ ‬الزائدة‭ ‬والاسراف‭. ‬هنا‭ ‬يأتي‭ ‬دورنا‭ ‬كشركة‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬المعلومات‭ ‬الاساسية‭ ‬حول‭ ‬الهدر‭ ‬باستخدام‭ ‬الطاقة‭ ‬بشكل‭ ‬شفاف‭ ‬وعلمي‭ ‬وتقديم‭ ‬الحلول‭ ‬حول‭ ‬كيفية‭ ‬التقليل‭ ‬من‭ ‬الاستخدام‭ ‬والاستهلاك‭.‬

هل‭ ‬تعمل‭ ‬الآن‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬دراستك؟

كلا‭. ‬أنا‭ ‬مهندس‭ ‬طيران‭. ‬أتممت‭ ‬دراستي‭ ‬في‭ ‬هندسة‭ ‬الطيران‭ ‬وعملت‭ ‬قبل‭ ‬هذا‭ ‬مع‭ ‬طيران‭ ‬الإمارات‭ ‬وشركة‭ ‬أخرى‭ ‬متعاقدة‭ ‬مع‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬في‭ ‬أبوظبي‭. ‬

من‭ ‬هم‭ ‬عملائك‭. ‬كيف‭ ‬تصنفهم؟

المؤسسات‭ ‬الكبيرة‭ ‬بالدرجة‭ ‬الأولى‭ ‬كطيران‭ ‬الإتحاد،‭ ‬أول‭ ‬عميل‭ ‬كبير‭. ‬بدأنا‭ ‬العمل‭ ‬الآن‭ ‬مع‭ ‬مجموعة‭ ‬ماجد‭ ‬الفطيم‭ ‬في‭ ‬مول‭ ‬الإمارات‭ ‬حيث‭ ‬قدمنا‭ ‬لهم‭ ‬عملية‭ ‬تدقيق‭ ‬داخلي‭ ‬حول‭ ‬استخدام‭ ‬الطاقة،‭ ‬كما‭ ‬بدأنا‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬مشروع‭ ‬مردف‭ ‬سيتي‭ ‬سنتر‭ ‬التابع‭ ‬للمجموعة‭. ‬كل‭ ‬مبنى‭ ‬لديه‭ ‬نظام‭ ‬ادارة‭ ‬خاص‭ ‬به‭. ‬هذا‭ ‬يستدعي‭ ‬وجود‭ ‬فني‭ ‬بشكل‭ ‬دائم‭ ‬يقوم‭ ‬بنقل‭ ‬المعلومات‭ ‬للمهندس‭ ‬أو‭ ‬المصنّع‭ ‬أو‭ ‬المهندس‭ ‬ليصار‭ ‬إلى‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬المشكلة‭. ‬نحن‭ ‬لا‭ ‬نعمل‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الأساس‭. ‬نقوم‭ ‬بتجميع‭ ‬المعلومات‭ ‬المتوفرة‭ ‬على‭ ‬النظام،‭ ‬ثم‭ ‬نقوم‭ ‬بتحليلها‭ ‬بشكل‭ ‬صحيح‭ ‬ونرجع‭ ‬للنظام‭ ‬الأساسي‭ ‬لنتحكم‭ ‬به‭. ‬هذا‭ ‬يلغي‭ ‬ضرورة‭ ‬تواجد‭ ‬فني‭ ‬في‭ ‬مكان‭ ‬العمل‭ ‬بشكل‭ ‬دائم‭. ‬كل‭ ‬العملية‭ ‬باتت‭ ‬الآن‭ ‬آلية‭.‬نحن‭ ‬نقدم‭ ‬حلول‭ ‬متكاملة‭. ‬لدينا‭ ‬عقود‭ ‬حصرية‭ ‬مع‭ ‬شركات‭ ‬كبيرة‭ ‬كسيمنز‭ ‬و”دل”‭ ‬وسيسكو‭. ‬ولكن‭ ‬هدفنا‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬الحلول‭ ‬وليس‭ ‬فقط‭ ‬بيع‭ ‬منتجات‭ ‬هذه‭ ‬الشركات‭. ‬بعض‭ ‬هذه‭ ‬الشركات‭ ‬قام‭ ‬بتغيير‭ ‬سياسته‭ ‬في‭ ‬عملية‭ ‬البيع،‭ ‬وكانت‭ ‬شركتنا‭ ‬أولى‭ ‬الشركات‭ ‬التي‭ ‬حصلت‭ ‬على‭ ‬هذه‭ ‬المعدات‭ ‬والتقنيات‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬هذه‭ ‬الشركات‭. ‬كان‭ ‬شرطهم‭ ‬الأول‭ ‬أن‭ ‬يقوموا‭ ‬بالبيع‭ ‬والمراقبة‭ ‬والمتابعة‭ ‬مباشرة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬مهندسيهم‭. ‬كنا‭ ‬أول‭ ‬من‭ ‬باع‭ ‬معداتهم‭ ‬وقام‭ ‬بتشغيلها‭.‬

‭ ‬dashboard

إلى‭ ‬أي‭ ‬مدى‭ ‬ترى‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬العربي‭ ‬هذا‭ ‬الوعي‭ ‬حول‭ ‬أهمية‭ ‬الخدمات‭ ‬التي‭ ‬تقدمها‭ ‬شركتك؟

الوعي‭ ‬كبير‭ ‬جداً‭ ‬لدى‭ ‬الشركات‭ ‬الكبيرة‭ ‬والمؤسسات‭ ‬والقطاع‭ ‬الحكومي،‭ ‬لأن‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬أصبح‭ ‬من‭ ‬صلب‭ ‬أعمالها‭ ‬وأساسي‭ ‬وملزم‭. ‬المؤسسات‭ ‬الحكومية‭ ‬تتبع‭ ‬توجيهات‭ ‬رسمية‭ ‬حول‭ ‬مراقبة‭ ‬الهدر‭ ‬والاستهلاك‭ ‬الزائد‭ ‬والتقليل‭ ‬من‭ ‬ذلك‭. ‬الفرق‭ ‬يصبح‭ ‬واضحاً‭ ‬جداً‭ ‬في‭ ‬المباني‭ ‬الكبيرة‭ ‬حين‭ ‬تتم‭ ‬عملية‭ ‬المراقبة‭ ‬والسيطرة‭. ‬يعني‭ ‬الحكومة‭ ‬التي‭ ‬تمتلك‭ ‬20‭ ‬مبنى،‭ ‬ستكون‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬توفير‭ ‬النفقات‭ ‬الزائدة‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬تتم‭ ‬عملية‭ ‬المراقبة‭ ‬بشكل‭ ‬صحيح‭ . ‬يضاف‭ ‬إلى‭ ‬ذلك‭ ‬أهمية‭ ‬استبدال‭ ‬التقنيات‭ ‬القديمة‭ ‬بأخرى‭ ‬حديثة،‭ ‬والمثال‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬اضاءة‭ ‬الـ‭ ‬LED‭ ‬،‭ ‬وقد‭ ‬تتفاوت‭ ‬أسعارها‭ ‬بين‭ ‬دولة‭ ‬وأخرى‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬المنفعة‭ ‬كبيرة‭ ‬جداً،‭ ‬ويبقى‭ ‬الخيار‭ ‬أمام‭ ‬صاحب‭ ‬العقار‭ ‬ليختار‭ ‬الأفضل‭ ‬لميزانيته‭. ‬

ما‭ ‬هي‭ ‬المنطقة‭ ‬الجغرافية‭ ‬التي‭ ‬تعمل‭ ‬من‭ ‬خلالها؟‭ ‬هل‭ ‬تنحصر‭ ‬الخدمات‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬أو‭ ‬غيرها‭ ‬من‭ ‬الدول؟

نحن‭ ‬نعمل‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬وفي‭ ‬بريطانيا‭. ‬القانون‭ ‬في‭ ‬بريطانيا‭ ‬ملزم،‭ ‬وقريباً‭ ‬سيصبح‭ ‬هذا‭ ‬القانون‭ ‬ملزماً‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬الإمارات‭. ‬لدى‭ ‬الوزارات‭ ‬والمؤسسات‭ ‬اهتمام‭ ‬في‭ ‬الخدمات‭ ‬التي‭ ‬نقدمها،‭ ‬لكن‭ ‬يلزمنا‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬التثقيف‭ ‬والوعي‭. ‬نحن‭ ‬نقدم‭ ‬لهم‭ ‬حلول‭ ‬كاملة‭ ‬لجميع‭ ‬المباني‭ ‬الحكومية،‭ ‬إذ‭ ‬نراقب‭ ‬استهلاك‭ ‬الطاقة‭ ‬من‭ ‬أصغر‭ ‬المعدات‭ ‬إلى‭ ‬أكبرها،‭ ‬ونستطيع‭  ‬تقديم‭ ‬تقارير‭ ‬مباشرة‭ ‬وآنية‭ ‬حول‭ ‬الاستهلاك‭ ‬العادي‭ ‬للطاقة‭ ‬والاستهلاك‭ ‬الزائد‭ ‬والهدر‭. ‬هذا‭ ‬يتيح‭ ‬لكل‭ ‬مؤسسة‭ ‬مراقبة‭ ‬نقاط‭ ‬الهدر‭ ‬وإيجاد‭ ‬الحلول‭ ‬الآنية‭ ‬لها‭. ‬نقدم‭ ‬المعلومات‭ ‬بشكل‭ ‬آني‭ ‬لعملائنا،‭ ‬ويمكنهم‭ ‬بدورهم‭ ‬توظيف‭ ‬مهندس‭ ‬طاقة‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬إدارة‭ ‬نظام‭ ‬الطاقة‭ ‬لديهم‭. ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬كل‭ ‬الوزارات‭ ‬تعمل‭ ‬خمسة‭ ‬أيام‭ ‬في‭ ‬الاسبوع،‭ ‬ووجدنا‭ ‬أن‭ ‬المكيفات‭ ‬تستحوذ‭ ‬على‭ ‬نسبة‭ ‬70‭% ‬من‭ ‬استهلاك‭ ‬الطاقة‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مبنى‭. ‬وجدنا‭ ‬أن‭ ‬معظم‭ ‬المباني‭ ‬تغفل‭ ‬عن‭ ‬إيقاف‭ ‬تشغل‭ ‬الميكفات‭ ‬خلال‭ ‬العطل‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬24‭ ‬ساعة‭ ‬متواصلة‭. ‬يمكن‭ ‬تقليل‭ ‬الاستهلاك‭ ‬خلال‭ ‬اليومين‭ ‬الاضافيين‭. ‬ممكن‭ ‬تشغيل‭ ‬المكيف‭ ‬أوتوماتيكياً‭ ‬على‭ ‬درجة‭ ‬حرارة‭ ‬23‭ ‬مئوية‭. ‬بهذا‭ ‬يقوم‭ ‬المكيف‭ ‬بتعديل‭ ‬حرارة‭ ‬المبنى‭ ‬الداخلية‭ ‬دون‭ ‬الحاجة‭ ‬لإبقائه‭ ‬في‭ ‬طاقته‭ ‬القصوى‭. ‬أما‭ ‬في‭ ‬الجو‭ ‬البارد،‭ ‬فيمكن‭ ‬تشغيل‭ ‬مراوح‭ ‬الهواء‭ ‬خارج‭ ‬ساعات‭ ‬الدوام‭. ‬هذا‭ ‬مثل‭ ‬بسيط،‭ ‬والأمر‭ ‬نفسه‭ ‬ينطبق‭ ‬على‭ ‬نظام‭ ‬الإنارة‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬المعدات‭ ‬والآلات‭ ‬الالكترونية‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬تشغيل‭ ‬الإنارة‭ ‬والآلات‭ ‬عند‭ ‬الحاجة‭. ‬يضاف‭ ‬إلى‭ ‬ذلك‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬لتقينة‭ ‬المعلومات‭. ‬يغادر‭ ‬الموظفون‭ ‬أماكن‭ ‬عملهم‭ ‬دون‭ ‬اطفاء‭ ‬أجهزة‭ ‬الحاسب‭ ‬الآلي‭ ‬أو‭ ‬ماكينات‭ ‬الطباعة‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬المعدات‭ ‬المكتبية‭ ‬الكهربائية‭. ‬أحد‭ ‬الحلول‭ ‬هو‭ ‬نظام‭ ‬التحكم‭ ‬الآلي‭ ‬الذي‭ ‬يمكن‭ ‬ربطه‭ ‬بكل‭ ‬هذه‭ ‬المعدات‭ ‬ويقوم‭ ‬بايقاف‭ ‬تشغيلها‭ ‬آلياً‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬محدد‭ ‬يتم‭ ‬ضبطه‭ ‬مسبقاً‭. 

من‭ ‬دعمك‭ ‬في‭ ‬اطلاق‭ ‬المشروع‭ ‬في‭ ‬كافة‭ ‬المراحل‭ ‬التوسعية‭ ‬من‭ ‬النواحي‭ ‬المالية‭ ‬والعملية‭ ‬والمعنوية؟

التمويل‭ ‬من‭ ‬عندي‭ ‬شخصياً،‭ ‬لكن‭ ‬الأهل‭ ‬والأصدقاء‭ ‬كان‭ ‬لهم‭ ‬دور‭ ‬أساسي‭ ‬في‭ ‬الدعم‭ ‬المعنوي‭ ‬والفكري،‭ ‬إذ‭ ‬أقوم‭ ‬بعملية‭ ‬عصف‭ ‬فكري‭ ‬معهم‭ ‬ويقدمون‭ ‬لي‭ ‬أفكار‭ ‬رائعة‭ ‬وجديدة‭.‬أما‭ ‬الدعم‭ ‬التقني،‭ ‬فأنا‭ ‬عضو‭ ‬في‭ ‬صندوق‭ ‬خليفة‭ ‬في‭ ‬أبو‭ ‬ظبي‭ ‬ومؤسسة‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬لتنمية‭ ‬المشاريع‭ ‬الصغيرة‭ ‬والمتوسطة‭ ‬في‭ ‬دبي‭. ‬يقدمون‭ ‬لنا‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الدعم‭ ‬خاصة‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬العلاقات‭ ‬وفتح‭ ‬الأبواب‭ ‬والفرص‭. ‬أنا‭ ‬أسعى‭ ‬بطبعي‭ ‬لانجاز‭ ‬الأمور‭ ‬بسرعة،‭ ‬لكنهم‭ ‬على‭ ‬استعداد‭ ‬دائم‭ ‬للمساعدة‭.‬

‭ ‬ما‭ ‬هي‭ ‬أبرز‭ ‬العوائق‭ ‬التي‭ ‬وقفت‭ ‬في‭ ‬وجه‭ ‬تأسيس‭ ‬هذه‭ ‬الفكرة؟

عقلية‭ ‬الناس،‭ ‬فهم‭ ‬غير‭ ‬مستعدون‭ ‬لإحداث‭ ‬تغييرات‭ ‬فورية‭ ‬في‭ ‬حياتهم‭. ‬الناس‭ ‬بطبيعتهم‭ ‬لا‭ ‬يحبون‭ ‬التغيير،‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬متغيّرة‭ ‬بشكل‭ ‬سريع،‭ ‬لا‭ ‬يتبقلها‭ ‬عقل‭ ‬الكثيرين‭. ‬التحكم‭ ‬الآلي‭ ‬بالمنزل‭ ‬فكرة‭ ‬مخيفة‭ ‬للبعض‭. ‬أنا‭ ‬اليوم‭ ‬أحاول‭ ‬تبسيط‭ ‬هذه‭ ‬الأمور‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬شرح‭ ‬تقنية‭ ‬الجوال‭. ‬الناس‭ ‬اليوم‭ ‬يبدلون‭ ‬جوالاتهم‭ ‬بحثًاً‭ ‬عن‭ ‬الأفضل،‭ ‬وهم‭ ‬بالتالي‭ ‬ينتقلون‭ ‬من‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬إلى‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬التنبه‭ ‬لذلك‭. ‬الناس‭ ‬لا‭ ‬يعتقدون‭ ‬أن‭ ‬لديهم‭ ‬اسراف،‭ ‬وذلك‭ ‬شكل‭ ‬صدمة‭ ‬للبعض،‭ ‬البعض‭ ‬الآخر‭ ‬كان‭ ‬لديه‭ ‬حذر‭ ‬من‭ ‬فكرة‭ ‬التخلي‭ ‬عن‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬يقومون‭ ‬بعمل‭ ‬واحد‭.‬أنا‭ ‬شخصياً‭ ‬أقوم‭ ‬بتقليل‭ ‬الاستهلاك‭ ‬في‭ ‬منزلي‭ ‬ومكتبي‭ ‬وأراقب‭ ‬الإنارة‭ ‬والمعدات‭ ‬واستخدامها،‭ ‬والنتيجة‭ ‬مشجعة‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬صغير،‭ ‬فكيف‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬النتائج‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬المؤسسات‭ ‬الكبيرة؟

أين‭ ‬تتوقع‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬بعد‭ ‬خمس‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬الآن‭ ‬بالنظر‭ ‬للنجاح‭ ‬الذي‭ ‬حققته؟

أتوقع‭ ‬أن‭ ‬أقدم‭ ‬خدماتي‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الخليج‭ ‬كاملة‭ ‬وبالتالي‭ ‬التوسعة‭ ‬في‭ ‬بريطانيا،‭ ‬نظراً‭ ‬أن‭ ‬القانون‭ ‬البريطاني‭ ‬يسهّل‭ ‬علينا‭ ‬هذه‭ ‬المهمة،‭ ‬ولذلك‭ ‬أتطلع‭ ‬للإمتداد‭ ‬من‭ ‬بريطاينا‭ ‬إلى‭ ‬باقي‭ ‬الدول‭ ‬الأوروبية،‭ ‬وربما‭ ‬مصر‭ ‬نتيجة‭ ‬لتحالفات‭ ‬عدة‭ ‬مع‭ ‬شركات‭ ‬كبيرة،‭ ‬لكن‭ ‬قبل‭ ‬ذلك‭ ‬أريد‭ ‬خلال‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬الأسواق‭ ‬الحالية‭ ‬وتقديم‭ ‬خدمات‭ ‬غير‭ ‬مسبوقة‭.‬

عندما‭ ‬فكرت‭ ‬بتأسيس‭ ‬الشركة،‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬أول‭ ‬شيء‭ ‬خطر‭ ‬على‭ ‬بالك‭: ‬النجاح،‭ ‬المال،‭ ‬التوعية،‭ ‬التوسع‭ ‬أو‭ ‬بناء‭ ‬سمعة‭ ‬جيدة؟

المشروع‭ ‬هو‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬فكرة‭ ‬جديدة‭ ‬وخارجة‭ ‬عن‭ ‬المألوف،‭ ‬لذا‭ ‬كان‭ ‬هنالك‭ ‬قدر‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬المخاطرة،‭ ‬لذا‭ ‬أقول‭ ‬أن‭ ‬العنصر‭ ‬المالي‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬في‭ ‬رأس‭ ‬سلم‭ ‬الأولويات‭ ‬والأهداف‭. ‬هذا‭ ‬لا‭ ‬يعني‭ ‬أنه‭ ‬غير‭ ‬مهم‭. ‬أول‭ ‬ما‭ ‬خطر‭ ‬على‭ ‬بالي‭ ‬هو‭ ‬الابتكار‭ ‬والحد‭ ‬من‭ ‬الاسراف‭. ‬أنا‭ ‬قدمت‭ ‬خدمة‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬لها‭ ‬أثر‭ ‬إيجابي‭ ‬على‭ ‬حياة‭ ‬الناس‭. ‬البيئة‭ ‬هنا‭ ‬مساعدة،‭ ‬وحكام‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬يشجعون‭ ‬على‭ ‬الابتكار‭ ‬والاستدامة‭ ‬والتفوق‭ ‬والتطور‭. ‬لذا‭ ‬يتوجب‭ ‬علينا‭ ‬أن‭ ‬نعمل‭ ‬على‭ ‬هذه‭ ‬الأسس‭ ‬وعدم‭ ‬انتظار‭ ‬الآخرين‭ ‬ليقدموا‭ ‬لنا‭ ‬الابتكارات‭ ‬التي‭ ‬نستطيع‭ ‬تقديمها‭. ‬التقنيات‭ ‬موجودة،‭ ‬لكن‭ ‬يجب‭ ‬علينا‭ ‬التفكير‭ ‬في‭ ‬ضرورة‭ ‬الاستفادة‭ ‬منها‭.‬

هل‭ ‬نحن‭ ‬فعلاً‭ ‬مجهزون‭ ‬بالبنية‭ ‬التحتية‭ ‬المتطورة‭ ‬لتحقيق‭ ‬هذه‭ ‬القفزة‭ ‬النوعية؟

البنية‭ ‬التحتية‭ ‬التي‭ ‬نمتلكها‭ ‬متقدمة‭ ‬جداً‭ ‬ومتوفرة‭ ‬وجاهزة‭. ‬يجب‭ ‬علينا‭ ‬استخدامها‭ ‬والاستفادة‭ ‬منها،‭ ‬ويجب‭ ‬تطبيق‭ ‬القوانين‭ ‬الموجودة‭ ‬والتأكد‭ ‬من‭ ‬تطبيقها‭. ‬يجب‭ ‬إيجاد‭ ‬مؤسسة‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬الكشف‭ ‬على‭ ‬المباني‭ ‬للتأكد‭ ‬من‭ ‬صلاحيتها‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬تقليل‭ ‬استهلاك‭ ‬الطاقة‭ ‬وترشيد‭ ‬الاستخدام‭. ‬لقد‭ ‬بدأنا‭ ‬نرى‭ ‬بعض‭ ‬الأمثلة‭ ‬ومنها‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬مصدر‭ ‬في‭ ‬أبو‭ ‬ظبي‭ ‬حيث‭ ‬تم‭ ‬بناء‭ ‬المباني‭ ‬بشكل‭ ‬ذكي‭ ‬يساهم‭ ‬في‭ ‬تقليل‭ ‬التعرض‭ ‬لأشعة‭ ‬الشمس‭ ‬وحرارتها‭ ‬ويكفل‭ ‬دخول‭ ‬الضوء‭ ‬بشكل‭ ‬صحيح‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬مصدر‭ ‬النموذج‭ ‬المثالي‭ ‬التي‭ ‬يتوجب‭ ‬على‭ ‬الناس‭ ‬النظر‭ ‬إليه‭.‬

‭ ‬تكلمت‭ ‬عن‭ ‬المغامرة‭ ‬المالية،‭ ‬هل‭ ‬قام‭ ‬الأهل‭ ‬والأصدقاء‭ ‬بمحاولات‭ ‬لنهيك‭ ‬عن‭ ‬اتخاذ‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬أو‭ ‬النظر‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬آخر؟

انا‭ ‬تركت‭ ‬عملي‭ ‬الوظيفي‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2006‭ ‬واتجهت‭ ‬لتأسيس‭ ‬عمل‭ ‬خاص‭ ‬بي‭. ‬أسست‭ ‬شركة‭ ‬صغيرة‭ ‬لتزويد‭ ‬السفن‭ ‬بالبترول‭ ‬ومنذ‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬أحاول‭ ‬تقديم‭ ‬أفكار‭ ‬جديدة‭ . ‬بعض‭ ‬الأفكار‭ ‬كتب‭ ‬لها‭ ‬النجاح‭ ‬وغيرها‭ ‬لا‭. ‬

هل‭ ‬تصنف‭ ‬نفسك‭ ‬رجل‭ ‬أعمال‭ ‬أم‭ ‬رائد‭ ‬أعمال؟

انا‭ ‬رائد‭ ‬أعمال،‭ ‬لا‭ ‬أزال‭ ‬أبحث‭ ‬عن‭ ‬فرص‭ ‬وأفكار‭ ‬ابتكارية‭ ‬وجديدة‭.‬

ما‭ ‬هي‭ ‬النصيحة‭ ‬التي‭ ‬توجهها‭ ‬للشباب‭ ‬والشابات‭ ‬العرب‭: ‬ماذا‭ ‬يجب‭ ‬عليهم‭ ‬عمله‭ ‬للنجاح‭ ‬في‭ ‬مؤسساتهم‭ ‬الصغيرة‭ ‬والمتوسطة‭ ‬والإنطلاق‭ ‬نحو‭ ‬العالمية؟

متى‭ ‬حضرت‭ ‬النية،‭ ‬فالطريقة‭ ‬موجودة‭. ‬اقفال‭ ‬باب‭ ‬واحد‭ ‬لا‭ ‬يعني‭ ‬سد‭ ‬جميع‭ ‬الأبواب‭. ‬هنالك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المشاريع‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬أنجح‭ ‬بها،‭ ‬لكنني‭ ‬استمريت‭. ‬بعض‭ ‬المشاريع‭ ‬تعثرت‭ ‬من‭ ‬البداية‭ ‬وتعددت‭ ‬الأسباب‭ ‬لذلك،‭ ‬لكن‭ ‬هذا‭ ‬دفعني‭ ‬إلى‭ ‬تغيير‭ ‬الطريق‭ ‬وليس‭ ‬الفكر‭ ‬والرؤية‭. ‬

لا تعليقات حتى الآن.

كن أول شخص يترك تعليقا.

Your email address will not be published. Required fields are marked *